افادت مصادر محلية، الأربعاء، ان حريقا اندلع في مخازن لبيع وتسويق المحاصيل الزراعية المحلية في منطقة "كرميان" التابعة لإقليم كردستان.

وقالت المصادر، ان حريقا نشب في تلك المخازن بناحية "رزكاري" التابعة لقضاء "كلار"، مشيرا الى ان هذا المشروع يعد الاكبر في منطقة "كرميان".

واضاف المسؤول انه يتم في هذه المخازن جمع وتسويق المحاصيل الزراعية المحلية، مشيرا الى ان الخسائر المادية جراء الحريق تقدر بـ400 الف دولار امريكي.

كشفت مصادر إعلامية، الاربعاء، عن إطلاق سراح محافظ كركوك السابق نجم الدين كريم في العاصمة اللبنانية بيروت.

وقالت المصادر، ان "الانتربول اطلق سراح كريم بعدما اعتقله يوم امس في العاصمة اللبنانية بيروت"، مبينة ان "اطلاق سراح محافظ كركوك السابق جاء بعد وساطات مكثفة".

واضاف، ان"الانتربول كان من المفترض ان ينقل كريم الى العاصمة العراقية بغداد، ولكن الوساطات انهت الموضوع".

من جانبه اكد محافظ كركوك السابق نجم الدين كريم، الأربعاء، أنه حر في العاصمة اللبنانية بيروت، فيما أكد أنه سيكون في أربيل قريبا.

ونقلت قناة "كردستان 24" عن كريم قوله، "أنا حر في بيروت وقريبا سأكون في أربيل وليس لدي أي مشكلة في السفر".

وأضاف محافظ كركوك السابق، "قمت سابقا بالسفر إلى خارج إقليم كردستان".

 
 

اعلنت لجنة النفط والطاقة في مجلس النواب العراقي، عن ممارستها "ضغوطا على رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي ليقوم الاخير بتوجيه أول تهديد في عهده لإقليم كردستان في حال لم يسلم الكمية المتفق عليها من نفط الإقليم مقابل تسليم الحكومة الاتحادية مستحقات الإقليم من رواتب وغيرها من مستحقات مالية طبقا للموازنة.

ونقلت صحيفة "الشرق الاوسط" في عددها الصادر اليوم الاربعاء عن رئيس لجنة النفط والطاقة في البرلمان، قوله إن "تهديد رئيس الوزراء بقطع مستحقات إقليم كردستان إنما جاء نتيجة لضغوط مارسناها نحن في لجنة النفط والبرلمان، خصوصا أن الأمر لم يعد ممكنا السكوت عنه والبقاء في دائرة الانتظار، في وقت تم فيه إقرار اتفاق مبادلة النفط مقابل تسليم المستحقات في قانون الموازنة".

وبين "لقد أرسلنا كتبا رسمية إلى الإقليم وإلى الجهات المعنية ومنها وزارة المالية التي ترسل المستحقات بشكل طبيعي دون أن تتسلم أموال الكمية المتفق عليها من النفط؛ وهي بحدود 250 ألف برميل يوميا، في حين أن إقليم كردستان يصدر يوميا 480 ألف برميل يوميا، وهو ما يعني أن لديهم زيادة بحدود 230 ألف برميل يوميا".

وأضاف "قد نضطر إلى قطع المبالغ المتأتية من كمية النفط من الإقليم من الحصة، وهو ما أبلغنا به الوزراء الكرد في الحكومة الاتحادية، وبعضهم وافق على ذلك لأنهم لم يجدوا أن هناك مبررا مقنعا لعدم الالتزام بالاتفاق".

وأوضح أن "هذا التصرف لم يعد مقنعا، ولم يقدم الإخوة الكرد أي مبرر مقنع لعدم الالتزام".

من جهته، أكد عاصم جهاد، الناطق الرسمي باسم وزارة النفط أن "الاتفاق حسب الموازنة الاتحادية لعام 2019 يقضي بأن يتم احتساب كمية 250 ألف برميل باليوم ضمن الكمية المصدرة للعام الحالي، وأيضا الإيرادات المتوقعة"، مبينا أن "الإقليم لم يلتزم بتسليم الكميات المتفق عليها ضمن الموازنة الاتحادية". وأضاف: "الوقت يمر؛ حيث إننا الآن في منتصف العام تقريبا ولم يجر تسليم ولا برميل واحد، في حين أن هناك معلومات تشير إلى أن إنتاج الإقليم من النفط تجاوز 600 أو 700 ألف برميل يوميا، وصادراته تجاوزت 400 ألف برميل في اليوم".

وكانت اللجنة المالية في البرلمان العراقي قد استضافت وزير المالية فؤاد حسين ومدير شركة "سومو" لتسويق النفط. وقال ثامر ذيبان عضو اللجنة إن "الاستضافة تركزت حول تصدير الإقليم 250 ألف برميل يوميا، من دون تسليم مبالغها إلى الحكومة الاتحادية".

وأضاف أن "الإقليم غير ملتزم، ولم يسلم الحكومة الاتحادية أي مبالغ من صادرات النفط طيلة الفترة الماضية"، موضحا أن "وزير المالية يقول إنه لا يستطيع إيقاف تسليم الإقليم مستحقاته من الرواتب، ويجب الذهاب إلى الحوارات السياسية لحل المشكلة"، مبينا أن "اللجنة المالية ستمارس دورها في الضغط على رئيس الوزراء، وسيكون لنا كلام آخر مع إقليم كردستان خلال الموازنات المقبلة".

نفت رئيسة كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني النائب جوان احسان يوم الاربعاء التصريحات المنسوبة لها بشأن تهديد رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي بقطع حصة اقليم كردستان من الموازنة اذا لم تسلم كردستان النفط المصدر.

وقالت احسان في بيان اليوم، ان "الاعلام والصحافة مهنة مقدسة لنقل الحقيقة بشكل مهني ورصين وفق معايير وأسس اخلاقية وقانونية دون التحريف والكذب والتلفيق".

واضافت "اني في الوقت الذي انفي فيه بشكل قاطع اي تصريح لي بشأن كلام رئيس الوزراء للإقليم وحصته من الموازنة، لكني أقول انه من المؤسف والمؤلم قيام وسائل اعلامية بنشر تصريحات كاذبة ومنسوبة لي دون أي إثبات او دليل".

وطالبت احسان "هذه الوسائل الاعلامية بتقديم اعتذار رسمي عن ما نشرته بأسرع وقت مع تعهد بعدم تكرار هذه التصرفات المخالفة لقوانين الصحافة والنشر ومهنية العمل الصحفي، محذرة من انها ستلجأ لمقاضاة هذه الجهات الاعلامية في محاكم النشر والإعلام لردع هذه التصرفات غير المسؤولة والمدفوعة لتحقيق أهداف اخرى على حساب المهنية والحيادية والمصداقية".

وكانت وسائل اعلام محلية قد نقلت عن احسان قولها ان عبدالمهدي "اجتمع في بغداد مع رؤساء الكتل الكردستانية النيابية، وأبلغنا وفق قانون الموازنة العامة، بأنه إذا لم تسلم حكومة الإقليم النفط إلى بغداد فسيتم قطع المستحقات المالية للإقليم"، مشيرة إلى أن الاجتماع "بحث عددا من المسائل المهمة بين الإقليم والمركز؛ بينها مسألة رواتب موظفي إقليم كردستان".

اجتمع وفد من لجنة الزارعة في برلمان كردستان، الاربعاء، مع نائب رئيس مجلس النواب العراقي بشير حداد في العاصمة الاتحادية بغداد.

وعقب الاجتماع عقد حداد مؤتمرا صحفيا مشتركا مع اعضاء الوفد قال فيه انه "تباحثنا مع الوفد بشأن المستحقات المالية للفلاحين في الاقليم اضافة الى الاوضاع المتوترة التي تشهدها مناطق في حدود كركوك وقضاء مخمور وطوز خورماتو وخانقين".

واردف انه "اجرى مع الوفد مراجعة مفصلة عن المستحقات المالية للفلاحين في الاقليم اضافة الى اطلاعهم بشكل كامل على هذا الملف"، مشيرا الى ان "رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي وفي اجتماع مع الكتل الكردستانية حسم صرف تلك المستحقات والاموال موجودة وصرفها مسألة وقت وقد تستغرق اياما او اسابيع".

وتابع حداد ان "عبدالمهدي وعد بزيادة حصة تسلم محصولي الحنطة والشعير من اقليم كردستان مع توفير مستلزمات الزراعة"، لافتا الى ان "المناطق المتنازع عليها مناطق ساخنة وتوجد حولها مشاكل جمة، وقد تحدثنا بشكل وجدي ومفصل حولها مع عبدالمهدي وسيتم حل هذا الامر".

كشف مصدر عراقي في بيروت، الأربعاء، تداعيات اعتقال نجم الدين كريم، محافظ كركوك السابق، لافتا إلى أن الانتربول ابلغ كردستان بأن عملية تسليم نجم الدين ستكون لبغداد لا لأربيل.

وقال المصدر، إن "اتصالات تجري من قبل القضاء الاتحادي في بغداد وقضاء إقليم كردستان لاستلام كريم الذي اعتقل أمس في مطار بيروت، وهناك خلافات بين بغداد وأربيل حول الأمر، لكن الإنتربول أكد أنه لن يسلم المعتقل لغير القضاء الاتحادي".

وأضاف، أن "الإنتربول أبلغ سلطات إقليم كردستان بأن عملية إلقاء القبض تمت بناء على مذكرة صادرة من الحكومة الاتحادية وليس من كردستان، لذا فإن عملية تسليمه لن تكون لأربيل".

وأشار إلى، "وجود اتصالات مكثفة بين قيادات سياسية عراقية ومسؤولين في لبنان من أجل إطلاق سراحه"، مبينا أن "كريم موقف في منطقة بدارو".

حذرت المراصد الجوية من موجة حر وصفت بالشديدة ستضرب عدة دول في المنطقة بينها العراق.

ومن المتوقع ان تشتد الموجة في مصر والعراق وسوريا وفلسطين والاردن ولبنان وتركيا لتتراوح درجات الحرارة مابين 38 الى 43 درجة مئوية.

ونصح خبراء الأرصاد الجوية المواطنين بالابتعاد عن أشعه الشمس خلال موجة الحر القادمة.

صيام ما يقرب من 16 ساعة، ربما يجعل أي شخص لا يشعر فقط بالجوع، خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، وفقدان الجسم لكل المياه والدهون مع الحر الشديد.

لكن ربما لم يدرك أولئك الذين يتضورون جوعا الطرق العشر السحرية، التي رصدتها شبكة "سي إن إن"، لحماية أي شخص من الشعور بالجوع.

وتهتم تلك الطرق في تدريب العقل وتمرينه على عدم الشعور بالجوع، وعدم احتياجه الدائم للغذاء، وتأتي تلك الطرق السحرية على النحو التالي:

1- ابدأ بالصغير: لا تندفع إلى طعام الإفطار، ولا تتناول كميات كبيرة في أول وجبات، وابدأ بتناول القليل من الطعام، ثم خذ فترة من الراحة، وإذا شعرت أنك ما زلت جوعانا تناول المزيد، وهكذا.

2- وعاء الفاكهة: اجعل أمامك دوما وعاء على طاولة المطبخ به مختلف أنواع الفاكهة الصحية، خاصة وأن أحدث دراسات جامعة "كورنيل" للأغذية، ذكرت أن وجود وعاء الفاكهة أمام الشخص يجعله غير مقبل على الغذاء لأنه دوما بجواره.

3- إخفاء المشروبات الغازية والحلويات: حاول دوما ألا تجعل المشروبات الغازية أو الحلويات في متناول يدك، واسعى إلى إخفائها في أماكن بعيدة عن متناول يدك، لأن استهلاكها يساهم في زيادة شعورك بالجوع وزيادة وزنك أيضا

4- المرآة: ضع مرآة في المطبخ أو غرفة الطعام الخاصة بك، وكلما ذهبت لتناول أي طعام، انظر إليها، سيساعدك هذا على استهلاك كميات أقل من الطعام، وسيمنحك الصبر إذا ما وجدت كل مرة تشعر فيها بالجوع أن وزنك بدأ يقل. كما وجد الباحثون في جامعة كورنيل أن تناول الطعام غير الصحي أمام المرآة يمكن أن يجعله أقل لذة. كما أن مشاهدة نفسك تأكل الوجبات السريعة يؤدي إلى عدم الراحة، لأنك تدرك تماما أن هذا الاختيار غير صحي.

5- الكتابة: أكتب ودون كل ما تتناوله من طعام، لأنك عندما تدون ما تتناوله من طعام يجعلك أكثر وعيا بما تحتاجه معدتك، ويجعلك لا تشعر بالجوع بصورة مستمرة.

6- أطباق أصغر: يساهم تبديل الأطباق الخاصة بك إلى أصغر، بتقديم كميات أقل من الطعام، وبالتالي الحد من الإفراط في الأكل، ثم عدم الشعور بالجوع سريعا.

7- الطعام قبل التسوق: تناول وجبة خفيفة قبل أن تذهب إلى البقالة. سمعنا جميعا هذه النصيحة عدة مرات سابقا، وفي الواقع، وجدت الأبحاث في جامعة "كورنيل" أن تخطي الوجبات قبل الذهاب إلى السوبر ماركت، يؤدي إلى عمليات شراء غير صحية، وربما يؤدي إلى أيضا شعور المرء بالجوع سريعا بعدها.

8- برامج الطبخ محرمة: إذا كنت تحاول تناول كميات أقل من الطعام، ابتعد عن مشاهدة برامج الطبخ، إذا كنت لا تريد أن تشعر بالجوع خلال الصيام، ابتعد عن برامج الطبخ. ذكرت إحدى الدراسات، أن مشاهدة صور الأطعمة الدسمة، يمكن أن يحفز مركز الشهية في دماغك، ويجعلك تشعر بالجوع.

9- بالحساب: يمكن أن يساعدك حساب السعرات الحرارية على تخفيف الوزن، ولكنه قد يستغرق وقتا طويلا لتدوين كل ما تأكله. وأثبتت دراسة حديثة فعالية هذه الطريقة، فقد خسر المشاركون فيها 1.5 كيلوغرام في المتوسط على مدار شهر واحد عن طريق خفض عدد السعرات اليومية بنسبة 20 إلى 30%.

10- مضغ العلكة: اكتشفت إحدى الدراسات أن النساء اللواتي يمضغن العلكة لمدة 45 دقيقة بعد تناول طعام الغداء، تمكن من تأجيل الوجبات الخفيفة الشهية إلى وقت لاحق من اليوم. أضف إلى ذلك، أن العلكة الخالية من السكر تساعد على تنظيف الأسنان، عن طريق تحفيز إنتاج اللعاب.

أفادت وكالة "فارس" الايرانية، الأربعاء، بان الدورية البحرية الايرانية الـ62 التابعة للقوة البحرية للجيش الإيراني سيتوجه إلى المياه الدولية الحرة في غضون الايام القادمة.

وقالت الوكالة إن "هذه الدورية الاستخبارية –القتالية؛ تضم المدمرة "بايندر" والسفينة اللوجيستية "لافان" والسفينة اللوجيستية "بوشهر"، لانجاز مهمات الملاحة البحرية والدورية الأمنية والتصدي لقراصنة البحر".

وأوضحت أنه "منذ العام 2008 ولغاية الان تم إيفاد 61 دورية للقوة البحرية للجيش الايراني الى المياه الحرة وخليج عدن للحفاظ على الخطوط الملاحية للسفن التجارية وناقلات النفط الايرانية".

في المقابل، ذكر وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة باتريك شاناهان في مؤتمر صحفي إن هدف الإدارة الأمريكية من تعزيز وجودها العسكري في الخليج العربي هو "ردع إيران وليس خوض حرب ضدها"، مؤكدا بالقول: "نحن لسنا على وشك الذهاب للحرب".

وأوضح شاناهان أن إحباط التهديات الإيرانية تم بفضل التحركات العسكرية الأمريكية القوية في الأسابيع الأخيرة والتي شملت نشر حاملة طائرات في مياه الخليج.

وقال "قمنا بدرء هجمات ضد القوات الأمريكية"، مضيفا "تركيزنا الكبير ينصب في هذه المرحلة على منع إيران من ارتكاب أي خطأ في التقدير. لا نريد تصعيدا في الموقف".

 

الصفحة 1 من 591