ملايين اليمنيين يواجهون العطش

السبت, 03 آذار/مارس 2018 17:50

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، أمس الجمعة، أن 15 مليون شخص يجدون صعوبة في الحصول على المياه الصالحة للشرب في اليمن.

وأوضحت الوكالة -في تغريدة نشرتها عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر- أن ضخ مياه الشرب إلى تسع مدن (لم تسمها) توقف خلال العام الماضي، بسبب نقص الوقود اللازم لتشغيل المضخات.

وأضافت أن توقف المضخات تسبب بأزمة، وجعل نحو 90% من سكان تلك المدن رهن انتظار نقله عبر شاحنات وصهاريج.

وفي السابع من فبراير/شباط الماضي، وصف مدير العمليات بالصليب الأحمر دومينيك ستيلهارت الأوضاع في اليمن بالأزمة الإنسانية الأكثر خطورة من بين الأزمات التي تتصدى لها المنظمة.

وأضاف "اليمن من نواح كثيرة سوريا جديدة، فهو الآن الأزمة الإنسانية الأكثر خطورة التي نستجيب لها. وهناك ما يصل إلى 18 مليون شخص يحتاجون المساعدة، ولا يزال الوضع يتدهور جراء نزاع يزداد تقسيما لدى كلا الطرفين.