استطلاع أمريكي: الشعب المصري ما زال يؤيد "الإخوان المسلمين"

الخميس, 13 كانون1/ديسمبر 2018 14:19

قال استطلاع رأي حديث أجراه معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى إن شريحة واسعة من المصريين ما زالت تؤيد جماعة الإخوان المسلمين رغم تصنيفها إرهابية بعد الانقلاب العسكري الأخير الذي أوصل عبدالفتاح السيسي إلى السلطة.

وأشار المعهد إن نسبة منهم أيضا لديها آراء إيجابية جدا عن الجماعة التي خضعت للذم المستمر من وسائل الإعلام المصرية على مدى خمس سنوات ماضية.

وعن العلاقة مع إيران، يتفق الشعب مع التوجه الحكومي الذي وصفه المعهد بـ"العدائي"، إذا اعتبر 12% فقط من المصريين أن العلاقة مع إيران مهمة إلى حد ما، ومال 5% من المشاركين فقط إلى حزب الله اللبناني.

وأشارت النتائج أيضا إلى أن ثلثي مسلمي مصر لديهم موقف إيجابي من حركة المقاومة الإسلامية حماس، التي ترتبط بجماعة الإخوان المسلمين بفلسطين.

ويتابع المعهد بأن نسبة أكبر من المصريين عبرت عن عدم رضاها عن السياسات الرسمية بشأن بعض المسائل الداخلية، فقال النصف تقريبا إن الحكومة لا تبذل جهدا كافيا في خفض مستوى الفساد في الحياة الاقتصادية والسياسية، ومشاركة أعباء الضرائب بطريقة عادلة، كما قالوا إن السلطات مقصرة في "حماية الحريات وخصوصية المواطنين".