استسلام المئات من عناصر داعش في الباغوز

14/03/2019 - 19:45 نشر في اخبار/العامة

اسستلم المئات من عناصر داعش وأسرهم، الخميس، لقوات سوريا الديمقراطية.

وقال القائد الميداني في قوات سوريا الديمقراطية عدنان عفرين لوكالة "رويترز" إن "مئات العناصر من داعش استسلموا مع أسرهم لقوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة والتي تحاصر آخر جيب لداعش في بلدة الباغوز شمال شرقي سوريا".

وكانت "قسد" أعلنت، في وقت سابق اليوم، مقتل 15 من مسلحي داعش في المعارك الدائرة في الباغوز، بعدما حاولوا مهاجمة قوات سوريا الديمقراطية.

وذكرت قوات سوريا الديمقراطية أنها تقدمت داخل الجيب بعد اشتباكات وضربات جوية نفذها التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة. 

وقال المكتب الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، في بيان: "تقدم مقاتلونا في عمق المناطق التي كان يسيطر عليها التنظيم الإرهابي، وثبتوا عددا من النقاط الجديدة، وذلك إثر اشتباكات تكبد فيها الإرهابيون عددا من القتلى والجرحى".

من جهة أخرى، أفادت مصادر أمنية في قيادة حشد محافظة الانبار، الخميس، بتعرض نقاط عناصر داعش داخل العمق السوري لقصف مدفعي عنيف من الجيش العراقي.

وقالت المصادر، ان "مناطق ارتكاز عناصر داعش في منطقة الباغوز السورية القريبة من الشريط الحدودي مع العراق غربي الانبار، تعرضت لقصف مدفعي عنيف استهدف تجمعات واماكن تواجدهم".

وأضافت، ان "القصف جاء بهدف تأمين المناطق الحدودية مع سوريا للقضاء على عمليات التسلل باتجاه الاراضي العراقية"، مبينة ان "عملية القصف نفذها الجيش العراقي وجاءت وفق معلومات استخباراتية دقيقة".