وزير الدفاع العراقي يهدد إسرائيل بإجراءات عسكرية

31/08/2019 - 16:15 نشر في اخبار/عراق

هدد مجلس الدفاع العراقي خلال اجتماع طارئ، السبت، بإجراءات أمنية وعسكرية للدفاع عن البلاد ضد أي اعتداءات على سيادته، في إشارة إلى مهاجمة إسرائيل لمقار ومخازن أسلحة الحشد الشعبي.

وأكد وزير الدفاع العراقي نجاح الشمري خلال اجتماع طارئ لمجلس الدفاع الوطني في بغداد أن "الوزارة ستتخذ الإجراءات الأمنية والعسكرية للدفاع عن البلاد تجاه أي اعتداء على أية جهة عراقية"، مشددًا على "ضرورة أخذ الحيطة والحذر من أي مساس بسيادة وكرامة العراق".

ووجّه الشمري، في جلسة مجلس الدفاع "بضرورة التكاتف والتلاحم بين القوات المسلحة بجميع صنوفها وتشكيلاتها من الجيش والشرطة الاتحادية وقوات الحدود ومكافحة الإرهاب والحشد الشعبي وقوات حرس الإقليم البيشمركة من أجل عراق موحد تحت راية واحدة في وجه من يريد زعزعة أمن العراق".

وكان العراق قد أعلن الاثنين الماضي أنه سيتخذ كل الإجراءات القانونية والدبلوماسية من خلال الأمم المتحدة ومجلس الأمن للتصدي لأي عمل يخرق سيادته، في إشارة إلى الضربات الإسرائيلية الأخيرة للحشد.

والخميس الماضي اتهمت الحكومة العراقية إسرائيل للمرة الأولى رسميا بمهاجمة مقار ومخازن أسلحة الحشد الشعبي، بينما أكد مجلس الأمن الوطني حق العراق في اتخاذ الإجراءات المناسبة للدفاع عن سيادة البلد بالوسائل المشروعة.

وخلال الأسابيع الأخيرة تعرّضت 5 قواعد تستخدمها قوات الحشد الشعبي لتفجيرات نفذتها طائرات مسيّرة، قيل إنها "مجهولة" قبل اتهام إسرائيل بالمسؤولية عنها.