ممثلة الأمم المتحدة تلتقي بالسيستاني وتقدم مقترحات للحكومة بشأن التظاهرات

11/11/2019 - 16:40 نشر في اخبار/عراق

قالت ممثلة الأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت، عقب لقائها المرجع الديني علي السيستاني في النجف، ان المرجعية قلقة من عدم جدية القوى السياسية اجراء اصلاحات.

وأكدت بلاسخارت نقلا المرجعية ان المتظاهرين السلميين لن يعودا الى منازلهم دون تحقيق مطالبهم المشروعة بالاصلاحات، مشيرة الى ان الرئاسات الثلاث ان لم تكن قادرة على تحقيق الاصلاح او لاتريد ذلك فلا بد من سلوك طريق اخر.

وشددت مرجعية النجف على ضرورة عدم استخدام العنف ضد المتظاهرين لاي سبب كان، مطالبة بمحاسبة المتسببين بهذا العنف، ووقف الاعتقالات والخطف فورا، والعمل على اصلاحات حقيقية خلال مدة معقولة، واشارت بلاسخارت نقلا عن المرجع السيستاني الى ان الاخير رحب بمقترح الامم المتحدة حول قانون موحد للانتخابات.

ودعت المبعوثة الاممية جميع الدول والمنظمات الى احترام سيادة العراق وعدم التدخل في شؤونه، مضيفة ان العراق يجب ان لايكون ساحةً للصراع السياسية بين الاطراف.

ودعت يونامي الى إطلاق سراح جميع المتظاهرين السلميين المحتجزين منذ الأول من تشرين الأول وفتح تحقيق بحالات خطف الناشطين وكشف هوية من يقف خلفها، كما طالبت بتقديم المسؤولين عن استهداف المتظاهرين الى العدالة ومحاسبتهم على استخدام العنف المفرط.

كما شددت على حصر السلاح بيد الدولة وملاحقة الكيانات والجماعات الخارجة عن القانون كما دعت جميع الكتل والاحزاب والقوى والتيارات السياسية الى الغاء لجانها الاقتصادية.