بالصور.. مسلحون يغتالون ناشطا في بغداد مع دعوات واسعة للإضراب

16/11/2019 - 21:57 نشر في اخبار/عراق

اغتال مسلحون مجهولون، السبت ، ناشطاً مدنياً داعماً للتظاهرات، في العاصمة العراقية بغداد.

وقالت مصادر أمنية، ان مسلحين مجهولين اطلقوا الرصاص على الناشط المدني "عدنان رستم" في منطقة الحرية، غربي بغداد.

وأضافت المصادر، ان ذوي رستم، تسلموا جثمانه من الطب العدلي في بغداد.

ولا يُعرف ما إذا كان الاغتيال مرتبطاً بالاحتجاجات الشعبية المناهضة للطبقة السياسية في العراق كما لم تعلق السلطات العراقية على الحادث.

غير أن نجل الضحية كتب على حساب والده في "فيس بوك" يقول "قتلوا أبي البسيط وصافحوا الدواعش والمجرمين"، مضيفاً "أمسى أبي شهيدا للوطن الذي كان يحلم به"، مردفاً "ستبقى روح أبي تلاحقكم يا جبناء يا أذلاء يا غادرين".

وسبق أن اُغتيل عدد من الناشطين في العراق منذ بدء الاحتجاجات المناهضة للنخبة السياسية منذ أكثر من شهر ونصف، كما اُعتقل آخرون.

وقتل مسلحون مجهولون في السابع من الشهر الجاري الناشط المدني أمجد الدهامات، الذي يعد أحد أبرز قادة التظاهرات الشعبية في محافظة ميسان جنوب العراق.

وفي بداية الشهر الماضي، قُتل الناشط ورسام الكاريكاتير العراقي حسين عادل وزوجته سارة على يد مسلحين اقتحموا منزلهما في مدينة البصرة جنوبي العراق.

واختطف مسلحون مجهولون الناشطة العراقية صبا المهداوي في مدينة البياع بمركز قضاء الكرخ جنوب غربي بغداد ، قبل أن يتم إطلاق سراحها قبل أيام قليلة.

إلى ذلك، دعا ناشطون ومنظمات مجتمع مدني ونقابات مهنية العراقيين للإضراب عن العمل في المدارس ودوائر الدولة المختلفة، إلى حين تحقيق مطالب المتظاهرين.

وأطلق ناشطون دعوات واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي طالبوا فيها العراقيين بتصعيد أشكال الاحتجاج، حتى قطف ثمار الانتفاضة.

ويؤكدون القائمون على الحملة أن الهدف منها هو إجبار الحكومة على الرضوخ لمطالب الشارع، وتسليط أنظار المجتمع الدولي على ما يتعرض له المتظاهرون في العراق، من الاستخدام المفرط للقوة المفرطة والاعتقالات العشوائية.