القوات الأمنية ترتكب مجزرة بحق المتظاهرين في ذي قار

28/11/2019 - 19:51 نشر في اخبار/عراق

كشفت مصادر طبية في ذي قار جنوب العراق، الخميس، عن ارتفاع أعداد القتلى بتظاهرات المحافظة.

وذكرت المصادر، أن "أعداد القتلى بتظاهرات المحافظة وصل إلى 27 قتيلا، فيما ارتفعت أعداد المصابين إلى 245 متظاهرا".

وبينت، أن "السبب بازدياد أعداد القتلى يعود إلى اصرار المتظاهرين على حرق مقر قيادة شرطة المحافظة الذي يرفض الضباط تسليمه لهم".

وفي النجف، افادت مصادر امنية، الخميس، بسقوط قتيلين و18 جريحا جراء اطلاق نار والغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.

وقالت المصادر، إن متظاهران لقيا مصرعهما واصيب 18 اخرين باطلاق نار والغاز المسيل للدموع".

وأضافت، أن ذلك جاء بعد مواجهات بين محتجين غاضبين طوقوا القنصلية الإيرانية والقوات الأمنية المكلفة بحماية القنصلية.

وفي العاصمة، تجددت الاشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين وسط بغداد، مما أدى إلى مقتل 4 متظاهرين وجرح 22 آخرين، وذلك وفق مصادر طبية.

وتهز احتجاجات انطلقت منذ الأول من تشرين الأول الماضي، بغداد وبعض مدن جنوب العراق، مطالبة بـ"إسقاط النظام" والقيام بإصلاحات واسعة، متهمة الطبقة السياسية بـ"الفساد" و"الفشل" في إدارة البلاد، وقتل أكثر من 330 شخصاً، غالبيتهم متظاهرون، منذ بدء موجة الاحتجاجات.