الأمم المتحدة تحدد أولويات مطلوبة لعراق ما بعد داعش

الإثنين, 11 كانون1/ديسمبر 2017 09:42

اعلنت الامم المتحدة اليوم عن الاولويات المطلوبة من العراق بعد اعلانه النصر على داعش داعية الى اجراء الانتخابات العامة في موعدها والاسراع بإعادة النازحين وتحقيق المصالحة الوطنية والقضاء على الفساد وحصر السلاح بيد الدولة وإيجاد حلّ عادل ومستدام وبشكل عاجل للمسائل العالقة بين بغداد وأربيل من خلال حوار شراكة يقوم على الاحترام الكامل للدستور.

وحذرت بعثة الامم المتحدة في العراق في بيان الاثنين، اثر اعلان العراق السبت النصر النهائي على تنظيم داعش من أن المعركة ضد الإرهاب العالمي لا تنتهي مع هذا الانتصار البارز، إذ ما زال الإرهاب يشكّل تهديداً مستمراً، ولا تزال المعركة ضد جذوره ومروّجيه مستمرةً.

وقالت انه لا يُمكن القضاء على هذا التنظيم الإرهابيّ في نهاية المطاف إلا من خلال القضاء على أيديولوجيته "التكفيرية" البغيضة وتجفيف منابع دعمه الخارجيّ ومعالجة الأسباب التي دفعت الكثير من العراقيين للانضمام إلى داعش أو التسامح معها.

وأوضحت انه خلال القيام بذلك يبقى لزاماً أن تواصل السلطات اتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية المدنيين من الإرهابيين.