اجتماع بين الكرد والتركمان في بغداد حول كركوك

05/09/2019 - 17:57 نشر في اخبار/كوردستان

أعلن المكونان الكردي والتركماني في محافظة كركوك، الخميس، استمرار الحوار والتواصل من أجل حل المشاكل الإدارية والأمنية والعسكرية بالمحافظة.

جاء ذلك خلال اجتماع مشترك عقد بالعاصمة بغداد، ضم وفدا من إقليم كردستان من الحزب الديمقراطي الكردستاني، والاتحاد الوطني الكردستاني، والاتحاد الإسلامي الكردستاني، مع قيادة الجبهة التركمانية.

وقال رئيس ديوان مجلس وزراء إقليم كردستان، أوميد صباح، في مؤتمر صحفي "نحن باعتبارنا من مكونات كركوك، نستطيع أن نصل إلى حلول تخدم المواطن، ونحن نسعى بروح الفريق الواحد والعائلة الواحدة، للوصول إلى حلول ناجعة لكي نضمن العيش الرغيد والكريم لكل أبناء كركوك".

وعن نتائج الاجتماعات بين الجانبين، قال صباح: "قطعنا أشواطا كبيرة في الحوار ووصلنا إلى مراحل متقدمة، وجئنا اليوم للاجتماع مع إخواننا في الجبهة التركمانية لاستكمال هذه الحوارات".

من جانبه قال رئيس الجبهة التركمانية، أرشد الصالحي، إن "الحوار هو الطريق الأسلم للوصول إلى النهايات الصائبة، علينا أن نكون دائما مبدئيين في إيجاد طرق الحوار والتفاهم على أساس التعايش السلمي".

وأضاف الصالحي، "عدونا واحد، هو الإرهاب الذي يريد أن يقضي علينا جميعا، ولا يمكن لأي قوة عسكرية اقتصادية سياسية أن تستمر في إدامة حكمها إن لم يكن هناك تعاون مع المكونات الأخرى".