الوحدات الكردية تتهم القوات التركية بمواصلة خرق اتفاق وقف إطلاق النار

11/11/2019 - 17:26 نشر في اخبار/كوردستان

اكدت قوات سوريا الديمقراطية، الاثنين، ان الجيش التركي برفقة المجموعات المسلحة، يواصلون خرق وقف إطلاق النار المعلن منذ 17 تشرين الأول الماضي، مشيرة الى مقتل 182 مقاتلاً واصابة 243 آخرين بجروح.

وقال المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية في بيان له، انه "ومنذ إعلان وقف إطلاق النار في السابع عشر من تشرين الأول الماضي، لم تتوقف الهجمات البرية والجوية على مناطق شمال وشرق سوريا، من قبل الجيش التركي والمجموعات المسلحة".

ونوه الى أنه "منذ إعلان وقف إطلاق النار والى الآن شن الجيش التركي والمجموعات المسلحة 190 هجوماً على مناطق شمال وشرق سوريا، منها 82 هجوماً جوياً عبر الطائرات الحربية وطائرات الاستطلاع".

وأفاد البيان بأنه "خلال هذه الهجمات قتل 182 مقاتلاً، بالإضافة إلى إصابة 243 مقاتلاً".

من جهته، أعلن الاتحاد الأوروبي، الاثنين، أنه "وضع إطارا لفرض عقوبات على تركيا"، بسبب عمليات التنقيب التي تنفذها بشرق البحر المتوسط، والتي تعارضها اليونان وقبرص.

وقال الاتحاد، في بيان له، إن "المجلس اعتمد اليوم غطاء عمل لإجراءات تقييدية ردا على أعمال الحفر غير المصرح بها من جانب تركيا بشرق البحر المتوسط، وهذا الإطار سيتيح فرض عقوبات على أفراد وكيانات مسؤولة أو منخرطة في أنشطة التنقيب عن الهيدروكربون".

وتشمل العقوبات حظر السفر إلى الاتحاد الأوروبي وتجميد الأصول للأشخاص وتجميد الأصول للكيانات. بالإضافة إلى ذلك، سيمنع الأشخاص والكيانات في الاتحاد الأوروبي من توفير الأموال لأولئك المدرجة أسماؤهم في القائمة.

وكان الاتحاد الأوروبي أصدر بيانا مؤخرا، قال فيه إن عزم تركيا التنقيب عن النفط والغاز قبالة قبرص يثير قلقا بالغا، مشيرا إلى أن التنقيب التركي يعد تصعيدا غير مقبول للتوتر في محيط الجزيرة الواقعة بالبحر المتوسط.