البيشمركة تحذر من تحركات مريبة لداعش تجاه كركوك

01/12/2019 - 20:17 نشر في اخبار/كوردستان

بعد تصاعد تحركات مسلحي "داعش" في المناطق المتنازع عليها، وصل قائد عسكري كبير من بغداد الى كركوك، فيما كشفت وزارة البيشمركة عن معلومات كاملة عن تحركات "داعش"، مشددة على ان قواته مستعدة لجميع الاحتمالات.

وقال مسؤول محور غرب وجنوب كركوك في قوات البيشمركة نوري حمه علي، في تصريح صحفي، ان "داعش" كثف من استعداداته من اجل توجيه ضربة، مثلما حصل في منطقة كوله جو وتسبب بمقتل واصابة عدد من عناصر البيشمركة، مبينا ان مسلحي "داعش" على استعداد لارتكاب الاعمال الارهابية واذا توفرت لها لهم اية فرصة فانهم سيهاجمون المناطق الاخرى ايضا.

واشار الى ان القائد العسكري رفيع المستوى عبدالامير الزيدي وصل اليوم الاحد الى كركوك بسبب اضطراب الوضع فيها ومخاطر وتهديدات "داعش" نظرا لتزايد تلك المخاطر.

واضاف علي ان "داعش" يريد خلق مشكلة كبرى لكركوك وتدميرها على غرار ما حصل في الموصل ويسعى لاحتلالها.

وبشأن استعدادات قوات البيشمركة اكد علي ان قواته على استعداد دائم وعند وصول اية اوامر من الجهات العليا فانها ستقوم بتنفيذها، لافتا الى ان قواته تراقب الاوضاع وان وزارة البيشمركة لديها معلومات وحكومة الاقليم على تواصل معهم من اجل عدم حصول فراغ امني بسبب الاوضاع الحالية في العراق وتحركات "داعش" اذا لم تستطع القوات الامنية العراقية حماية الامن في تلك المناطق، وعندما يطلب الى البيشمركة الدفاع عن المناطق المتنازه عليها فانها على استعداد وستدافع عن الجميع من دون التمييز وستقاتل "داعش".

واشار نوري حمه علي الى ان البيشمركة على استعداد للرد على اي شيء، لافتا الى انها تسلمت تبليغات بان "داعش" يواصل استعداداته ويتحين الفرصة لتوجيه ضربة للقوات العراقية والبيشمركة، حسب قوله.