عبدالمهدي: أمن كركوك سيبقى بيد القوات الاتحادية

13/02/2019 - 22:52 نشر في اخبار/كوردستان

حسم رئيس الوزراء العراقي اليوم جدلا محتدما منذ أسابيع حول قرب عودة قوات البيشمركة إلى محافظة كركوك، مؤكدا أن أمن المحافظة سيبقى من مسؤولية القوات الاتحادية في نفي لتقارير عن عودة البيشمركة إلى المحافظة المتنازع عليها بين بغداد وأربيل.

وكشف رئيس الجبهة التركمانية العراقية ارشد الصالحي عن اجتماع عقده في بغداد اليوم مع رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي وتم خلاله البحث في "جميع الملفات المتعلقة بكركوك والمناطق المختلطة الاخرى".. موضحا في تصريح صحافي على صفحته بشبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن رئيس الوزراء قد أكد "بقاء الملف الامني بيد السلطة الاتحادية حصرا ولا يوجد أي تغيير في مواقفنا" في إشارة إلى نفي تقارير تتحدث منذ أسابيع عن اتفاقات بين بغداد وأربيل لعودة البيشمركة إلى المحافظة.

وأضاف الصالحي ان اتفاقا تم خلال الاجتماع على "اعادة التوازن القومي في ادارات الدولة بالمحافظة بين مكوناتها بالتساوي".. وعلى إعادة ملف التوازن داخل بنية قيادة شرطة كركوك والاعتماد على الكفاءات الامنية وأصحاب الخبرات في تولي المسؤوليات فيها.