داخلية كردستان تكشف تفاصيل جديدة عن القصف الصاروخي لأربيل
كوردی عربي English

اخبار رياضة المقالات اللقاءات اخبار فى صور فيديو نحن اتصل بنا
x

داخلية كردستان تكشف تفاصيل جديدة عن القصف الصاروخي لأربيل

اكد وزير الداخلية في حكومة اقليم كردستان ريبر احمد، الاثنين، ان بعض الاشخاص تسللوا الى اقليم كردستان وقاموا بتنفيذ الهجمات الصاروخية التي استهدفت مطار اربيل وعدد من الاحياء في الاونة الاخيرة.

وقال احمد خلال مؤتمر صحفي، ان "هؤلاء تسللوا الى محافظة اربيل ونفذوا تلك الجريمة التي استهدف بعض الاحياء ومطار اربيل وادت الى استشهاد واصابة عدد من المواطنين"، مبينا ان "هذه الحادثة تبثت لنا ضرورة التعاون بين حكومة اقليم كردستان والحكومة الاتحادية والتحالف الدولي لمواجهة الجماعات الخارجة عن القانون".

واوضح: "تم تشكيل تحقيقية مشتركة بين حكومة اقليم كردستان والحكومة الاتحادية واللجنة المشتركة اجرت العديد من الاجتماعات والمتابعات ونحن ننتظر نتائج التحقيقات التي اجرتها والاعلان عن منفذي تلك الجريمة واعتقالهم وتقديمهم الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل".

من جهة أخرى، طالبت الخارجية الايرانية الحكومة العراقية بالكشف عن مرتكبي "الجرائم الاخيرة"، مشيرة الى وجود طرف ثالث وذلك تعليقا على اتهامها بهجوم اربيل.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، وفق إن "مساعي زعزعة العلاقات بين إيران والعراق أمر مثير للشبهة".

وأشار سعيد خطيب زاده إلى أن هذه المساعي "تهدد الاستقرار والسلام الإقليمي"، مؤكدا أن "هناك أطراف ثالثة تسعى لتوتير الأجواء الإقليمية، وإيقاع طهران وبغداد في المصيدة".

وبين زادة متوجها للحكومة العراقي: "ندعو الحكومة العراقية إلى السعي الجاد للكشف عن الحقيقة ومرتكبي الجرائم الأخيرة".

وأضاف: "نشهد مؤخرا زيادة في أعداد القوات الأجنبية في العراق، وذلك بحد ذاته سبب لزعزعة الأمن".

أهم أخبار