مرشحة فائزة بالانتخابات العراقية توفت قبل شهرين
كوردی عربي English

اخبار رياضة المقالات اللقاءات اخبار فى صور فيديو نحن اتصل بنا
x

مرشحة فائزة بالانتخابات العراقية توفت قبل شهرين

أوضحت صفحة تحمل اسم المرشحة المتوفية "أنسام مانوئيل اسكندر"، الأربعاء، توضيحاً بشأن فوزها في الانتخابات النيابية المبكرة التي جرت يوم الأحد الماضي بعد إعلان النتائج.

وتداولت معلومات تؤكد فوز المرشحة "أنسام مانوئيل اسكندر" وهي مرشحة في جميع دوائر العراق نظراً لكونها عن "كوتا الأقليات" بـ2397 صوتاً رغم وفاتها منذ شهرين.

وجاء في منشور كتبته إدارة صفحتها على منصة فيسبوك "أولا أرجو من الجميع طلب الرحمة والمغفرة للفقيدة أنسام مانوئيل اسكندر.. وعلى إثرها اقتضى التنويه بعد تداول وسائل الإعلام بعض الأخبار عن فوز المرشحة أو التشكيك في نزاهة الانتخابات من خلال استغلال الوضع الذي نمر به بفقدان عزيزتنا".

وأضافت الصفحة "المرحومة كانت مرشحة مستقلة عن جميع المحافظات العراقية.. أصيبت لسوء الحظ بفيروس كورونا وعلى إثرها دخلت المستشفى وكانت قد تجاوزت الـ ٣٥ يوماً بعدها انتقلت إلى جوار ربها الكريم".

وتابعت، "حصلت على هذه الأصوات بالرغم من عدم وجودها وذلك لأن الأمر يرجع إلى نقطتين، الأولى أن هناك من كان يعلم بأنها قد انتقلت إلى رحمة الله ومع ذلك تم انتخابها تخليداً لها وبإيمانهم بها وعدم رغبتهم في ذهاب أصواتهم سدى، أما النقطة الثانية فهي عدم معرفة الآخرين بوفاتها لذلك تم انتخابها، لأنها صاحبة مسيرة مهنية قيمة في مجال العمل وصاحبة مسيرة تعاونية في مجال الإنسانية ووقوفها إلى جانب الشباب كان له تأثير كبير في الشباب، علماً أنه لم تكن لها أي دعاية انتخابية أو صورة معلقة في الشارع أو إعلان على الفيس بوك".

وذكرت "وللعلم هذه الصفحة الرسمية لها كانت منذ عهد رئيس الوزراء العراقي الأسبق حيدر العبادي، حيث كانت مرشحة معه أيضا في تلك الفترة ضمن ائتلاف (النصر) ولكن هذه السنة اختارت أن تكون مستقلة وبالفعل كانت لها استقلاليتها".

توضيح بشأن فوز المرشحة المتوفية "أنسام مانوئيل"

أهم أخبار