المفوضية تحدد المحطات المتبقية للعد والفرز اليدوي والميليشيات تهدد
كوردی عربي English

اخبار رياضة المقالات اللقاءات اخبار فى صور فيديو نحن اتصل بنا
x

المفوضية تحدد المحطات المتبقية للعد والفرز اليدوي والميليشيات تهدد

حددت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الاربعاء، محطات الاقتراع المتبقية التي سيجرى فيها العد والفرز اليدوي للنتائج.

وذكر عضو الفريق الإعلامي للمفوضية عماد جميل، ان "عدد المحطات المتبقية يبلغ 3600 محطة سيتم إعادة العد والفرز والتأكد من نتائجها".

وبين ان "بعد التأكد من هذه المحطات نتوقع ان تكون هنالك تغييرات في النتائج"، مبينا ان "هذه المحطات لم ترسل بيانات النتائج".

وأشار الى ان "المفوضية مستمرة بتلقي الطعون بنتائج الانتخابات حتى مساء يوم غد الخميس، وان عمليات إعادة العد والفرز لا تؤثر على استقبال الطعون".

من جهة أخرى، ارتفع عدد نواب تحالف الفتح، اليوم الى 21 مقعدا بعد اعادة العد والفرز لعديد من المحطات الانتخابية، فيما ارتفع عدد مقاعد دولة القانون الى 40.

فيما ارتفعت مقاعد حركة بابليون هي ايضا الى خمسة مقاعد، إضافة الى وجود 7 مقاعد لمستقلين قريبين من الاطار التنسيقي الشيعي.

في المقابل، دعا رئيس حركة الحقوق "حسين مونيس" القيادي المؤسس لكتائب حزب الله العراقي، جماهيره إلى الاستعداد التام للاحتجاج على نتائج الانتخابات البرلمانية، فيما دعا القيادي عصائب اهل الحق حسن سالم المفوضية الى مراجعة نفسها وتدارك الوضع.

وقال مونس في مؤتمر صحفي مشترك مع سالم ان حركة الحقوق كان لديها اكبر عدد من المراقبين في المراكز الانتخابية بحوالي 20 الف مراقب حتى نتمكن من الحصول على 60٪ من اشرطة التصويت.

بدوره، قال مرشح عصائب أهل الحق حسن سالم، إن "نتائج اشرطة الاصوات في جميع المحطات أعلى من النتائج التي اعلنتها مفوضية الانتخابات".

وأضاف "كانت هناك تجاوزات أمام مفوضية الانتخابات، ولم تحرك ساكنا ولم تكن حيادية في عملها وكانت ضد المرشحين والجهات السياسية وفضلت جهة معينة وقال وموكدا لن نسكت على هذه المهزلة.

أهم أخبار